لوف المدرب الألماني:عشنا صدمة البرازيل من قبل عام 2006

لوف للتلفزيون الالماني:

عانى الفريق المنافس من صدمة ولم يتوقع أن يتأخر في النتيجة بعد ذلك كانت مباراة سهلة بالنسبة لنا

كانت آمالنا ضخمة في 2006 وكان المرء يستطيع أن يشعر بالضغوط على الدولة المضيفة في مباراة مثل هذه

بعد الهزيمة الشرسة لمنتخب البرازيل أمام ألمانيا الأمس، أكد يواخيم لوف مدرب ألمانيا أن الصدمة التي تلقتها البرازيل أمس جعلته يعيد ذكريات هزيمة بلاده أما ايطاليا عام 2006، وقال لوف للتلفزيون الالماني "شعرنا بصدمة أيضا وعانينا من نفس الأمر في 2006". وأضاف "عانى الفريق المنافس من صدمة ولم يتوقع أن يتأخر في النتيجة. بعد ذلك كانت مباراة سهلة بالنسبة لنا". وقال لوف "كانت آمالنا ضخمة في 2006 وكان المرء يستطيع ان يشعر بالضغوط على الدولة المضيفة في مباراة مثل هذه". 

وأضاف "200 مليون شخص هنا يريدون منك الوصول الى النهائي. هذا قد يتسبب في انهيار اللاعبين. أشعر بالأسف تجاه لويز فيليبي سكولاري مدرب البرازيل. أعتقد انني أعلم كيف يشعر الآن". وشعر لوف بسعادة تجاه أداء فريقه الذي قدم أفضل عروضه في البطولة بعد فوزه 2-1 بصعوبة على الجزائر في مباراة امتدت لوقت اضافي في دور الستة عشر وهو ما تسبب في انتقادات حادة من وسائل اعلام المانية.

كلاسيكو الدوري الاسباني ميسي برشلونه ريال مدريد رونالدو الدوري الالماني