أولاد بيكهام ارتدوا قميص الأرجنتين وتابعوا نهائي المونديال برفقة والدهم

بيكهام كان برفقة أولاده الذين ارتدوا قميص منتخب الأرجنتين

حضر النجم العالمي ديفيد بيكهام، المباراة النهائية لمونديال البرازيل، التي جمعت ألمانيا والأرجنتين، وانتهت بفوز الأولى بهدف ماريو غوتزة في الدقيقة 112 ليقود بلاده للقب، حيث كان بيكهام برفقة أولاده الذين ارتدوا قميص منتخب الأرجنتين. وكان بيكهام قد تمنى الحظ السعيد لمنتخب الأرجنتين بقيادة نجم المنتخب الأول وهداف برشلونة الاسباني ليونيل ميسي، متمنيا فوزه باللقب. وسارعت كاميرات الصحفيين الى التقاط صور لبيكهام برفقة أولاده على أرضية الملعب قبل انطلاق مباراة الأحد.


بيكهام واولاده

 

كلاسيكو الدوري الاسباني ميسي برشلونه ريال مدريد رونالدو الدوري الالماني