بعد أن ضربت أزمة كورونا كرة القدم أيضًا: من سيتوّج بالكرة الذهبية للعام 2020؟

 

في حال ألغي الموسم بالفعل فسيتعين على الصحفيين اختيار أفضل لاعب كرة قدم بالموسم، استنادا إلى شهري يناير وفبراير فقط

تسببت أزمة كورونا العالمية بضرب كرة القدم وفرضت احتمالات غريبة لم يعرفها تاريخ اللعبة من قبل، فربما سيتم الغاء الموسم الكروي، ما يضع تساؤلات كثيرة حول اختيار الفائز بالكرة الذهبية لعام 2020.



وفي حال ألغي الموسم بالفعل فسيتعين على الصحفيين اختيار أفضل لاعب كرة قدم بالموسم، استنادا إلى شهري يناير وفبراير فقط. وفي حال تم تطبيق هذا الاحتمال الغريب، ستنحصر المنافسة على جائزة الكرة الذهبية بين عدد محدد من نجوم الكرة، الذين تألقوا بشكل لافت في الشهرين، قبل تعليق جميع المنافسات، وهم:

كريستيانو رونالدو

يعتبر البرتغالي رونالدو المرشح الأبرز لإحراز الكرة الذهبية، ومعادلة كرات غريمه ليونيل ميسي الست. رونالدو هو هداف 2020 في الدوريات الأوروبية الكبرى، حيث سجل 13 هدفا في 11 مباراة، وهو رقم صعب لا يشابهه أي من هدافي أوروبا.

روبرت ليفاندوفسكي
المهاجم البولندي قد يكون الأقرب لرونالدو، فقد سجل مع ناديه بايرن ميونيخ الألماني 9 أهداف من 8 مباريات، من ضمنها أداء استثنائي في مباراة الفريق الأهم أمام تشلسي بدوري أبطال أوروبا.

إيرلنغ هالاند
المراهق النرويجي اكتسح عام 2020 بشكل مبهر، حيث سجل 12 هدفا من 11 مباراة، في بداية مشواره مع فريقه الجديد بوروسيا دورتموند الألماني، لكنه فشل في قيادته لعبور دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا.

نيمار
استعاد البرازيلي نيمار بريقه في 2020، وقاد فريقه باريس سان جرمان الفرنسي لتخطي دور الـ16 من دوري الأبطال، الذي مثل عقدة لبطل فرنسا في السنوات الأخيرة. وسجل نيمار 9 أهداف من 10 مباريات، من بينها هدفان أمام دورتموند.

كيليان مبابي
مثل نيمار، تألق مبابي مع فريقه سان جرمان، خاصة في بطولة كأس فرنسا، حيث سجل ثلاثية "هاتريك" في مرمى ليون وقاد فريقه للنهائي. معدل مبابي التهديفي هذا العام ممتاز قبل التوقف، حيث سجل 12 هدفا في 14 مباراة.

شيرو إيموبيلي
لا يزال المهاجم الدولي الإيطالي شيرو إيموبيلي هداف أوروبا، بعد تسجيله 26 هدفا هذا الموسم، واستمر في تألقه عام 2020. وسجل إيموبيلي 10 أهداف من 10 مباريات في العام الجاري مع فريقه لاتسيو الإيطالي، وساعده على المنافسة على لقب الدوري للمرة الأولى منذ عام 2000.

ليونيل ميسي
تراجع مستوى النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قليلا في 2020، وعانى صياما تهديفيا استمر لـ4 مباريات متتالية بالدوري، لكنه سجل 9 أهداف من 13 مباراة، ربما لن تكون كافية لضمان الكرة الذهبية لميسي للمرة السابعة.

كيفن دي بروين
البلجيكي كيفن دي بروين الوحيد الذي أظهر تألقا لافتا في 2020، بين نجوم الدوري الإنجليزي الممتاز. وقد يكون أداؤه أمام ريال مدريد الإسباني في دوري الأبطال، أفضل أداء للاعب واحد في 2020، حيث قاد مانشستر سيتي للانتصار بنتيجة 3-1 في مدريد، وسجل هدفا وصنع آخر.

احتمال الإلغاء
وأخيرًا، ومن الاحتمالات الواردة لجائزة الكرة الذهبية إلغاؤها تماما مثل إلغاء البطولات الكبرى، لتسجل الجائزة فراغا غير مسبوق في سجلاتها. وستمثل عودة منافسات الكرة نهاية العام، فرصة جديدة لنجوم كرة القدم، للصعود في ترشيحات الجائزة، وربما تفرض دخول لاعبين جدد لقائمة المرشحين.

 

كلاسيكو الدوري الاسباني ميسي برشلونه ريال مدريد رونالدو الدوري الالماني